مدرسة صرفند الأساسية للبنين
كل عام وأنتم بخير بمناسبة بداية العام الدراسي الجديد2010-2011

مدرسة صرفند الأساسية للبنين

أهلاً وسهلاً بكم في منتديات مدرسة صرفند _غزة_الشيخ رضوان_خلف ابراج المقوسي
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
نخبركم بأنه تم افتتاح منتدى المتفوقين على الرابط التاليwww.reefaq.yoo7.com ونرجوا منكم التسجيل في المنتدى والمشاركة

شاطر | 
 

 قصائد لخادم الحرمين الشريفين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شادي
مشرف متخصص
مشرف متخصص
avatar

عدد المساهمات : 152
نقاط : 1426
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/11/2009

مُساهمةموضوع: قصائد لخادم الحرمين الشريفين   25/11/2009, 5:26 am

فـــــــداؤكَ مــهــجــة ٌ تــشــدو و نــفــسُ

جــزاءا للـْـغـِــراسِ و طـابَ غــَـــرْسُ

أبــوك مــوحــد ُ الأ وطـــان ِ قـَــبـْــــــــلاً

و فــيـك َ مـَـضـاؤه ُ شـكـل ٌ و جـِــرْسُ

تـُـــذَكـِّـرُنــي صِـفـاتـُكَ يا مــلــيــــكـــي

بـــوالـــدِكَ الــعَــظــيــم ِو عــــز َّ رأسُ

وَ هــا انـِّي أتـيـتـُـكَ بــالــمـَـعـــانـــــــي

قـــواف ٍ مـن سَــنـاكَ الـيــوم َ خـُـرْسُ

عليكَ على ذدويكَ على بَـنيكَ

سـعــود ٌ كــلـُّهـا فـي الــد َّ هــرِ عـرْسُ

***



2

الـحـمـدُ لله زالَ الـهـمُّ و انـْـقَـلـبــا

هذا شِـفــا ؤكَ كـان الـنـصـرَ و الـطـلـبـا

يا صانِـعَ الـمـجـدِ يا مـنـَّـاعَ جائـحَـةٍ

يا قـائدا نـصـرَ الاسلامَ و الـعـربـا

يا داعِـمَ الـدِّيـن ِ اذ ْ تـَـحْـمي مـبـادِءَهَ

اللهُ أعـطـاكَ مـنْـهُ نـَـصْـرَهُ و حـبـىَ

و أنتَ أعــطـيـتَ لا زُلـْـفىَ و لا وَجَـلا

و أنـتَ أَعـْـطَـيـْـتَ لِـلـدَّ يـان ِ مُـحْـتـسِـبـا

فكم يتيم ٍ كـسـيـر ٍ أنتَ عـائِـلُـهُ

طـيـَّـبْــتَ خـاطِـرَهُ عـطـفـا فـكـنـتَ أبـا

يا سـائسَ العـصر ِ كمْ سـيَّـسْـتَ مـعْـضـلة ً

و كم تركتَ من الأعـداءِ مُـرْ تَـعِـبا

اذ كنتَ في الشدةِ الجَـهْـماءِ منْ حِـمَـم ٍ

و لم تـمَـكـِّـنْ منَ الأ عـْـداءِ مـغــتـصِـبـا

و كمْ تتفـانَـيْـتَ في فـكْـر ٍ و في عَـمَــل ٍ

جـيـلي صـنـيـعُـكَ من أفـْـضـالِـكَ اكـْـتـسـبـا

عـلـماً و أمـنـاً و هذا الملكَ تـجـْـعـلـُهُ

في خـدْمَـةِ الـنـَّـاس ِ لا يُــغْـريكَ ما جَـلَـبـا

---

انـَّـا لَـنَـفـْـديكَ بالأ رواح ِ نـحـمِـلـهـا

على الأ كُـفِّ نـخوضُ الـحَـتْـفَ و اللـَّـهـبـا

و اسلمْ لـشـعْـبِـكَ كم كَـفٍ لكمْ رُفِـعَـتْ

الى العليِّ فأعْــطىَ الـشـَّـعـبَ ما طـلـبـا

***

--------------------------



3



مــلـيــكُ الــجــلالِ * حــمــيـدُ الــخــصــالِ * عـمــيـدُ الــرجـالِ

ذرى الــــــــرّبِ

ذكـــــاء ُالـــفـــهودِ * وقـــلــبُ الأســـــودِ * عــريــقُ الـجــدودِ

عـــظــيـــمُ الأبِِ

بــيــاض الأ يــــــادي * عــــلـى ذي الـعـبـاد * هـمــى لـلــبِـعـــادِ

ولــــلأ قـــــــــــــربِ

ودفـــقٌ عــطـــاهُ * عــلـــى مــــــــن رآه * ومــن ذا نــصـــــاه

و لم يـــجـــــــــــــبِ

وعــــدل الـمـلــوك * وبـــــــيـض الـســـــــلوك * بـدون شــريــكٍ ومـــــغـــتـــصـــــــبِ

ولا من شريــــكٍ من ارْضِ الـــشــروقِ

ولا مـن شــريــكٍ مــن الـمــغــربِ

لـــطـيــف الــمـعـانـي * كـــريـم اـلـســــــان * دفــيــق الـحـنـان

لــــذِي الـــطـَّـــلــبِ

و وجـــهٌ كـَـــــروبُ * اذا مــا الــخـُـطـــــوبُ * لـَوَتـْهــا الــــدُّروب

عـــلــى الــعـَــطـَـبِ

وقــلـــــبٌ صَــمــودُ * وجــيــشٌ أســــودُ * وتــلـك الــحــــــدودُ

قــبــور الــغــبــي

وســبـــــعٌ مــهــولُ * الــيـه الــفــحـــولُ * وعـنـــــه الـــفـلـولُ

بـلا سـَـلـَـــــبِ

رحــيـــبٌ مَـــــداهُ * ســنـِـيٌ ســنـــــاهُ * جـحـيــمٌ لــظــــــاهُ

لــمُــحْـتـَرِبِ

حــكــيــمُ الـقــيـادِ * عَـــلِــيُّ الـعِـــمـادِ * عَـلـَى كـُلِّ عـــــــــادٍ

مـن الــشـُّهِـبِ

***********

رفــيــع الـمـقــــام * طـبـيـب الــســقــام * وظــــــــلُّ الــغـَـمـامِ

بــلا حــــاجــــبِ

بـــعــيــدُ الـمرامـي * ثـَبـِـيـتُ الـزَّمـــــامِ * وحــبــــــلُ الأ نـــــامِ

عــلـى الــغــاربِ

حــســـود ُسـَـنـــاهُ * ضــئــيــلٌ جــنــاه ُ * عــظيــم ٌ عــنــــــاهُ

بـلا مــكــســبِ

*************

مـعـيــن ُ الـضـعـيـفِ * بـِـمُــزْنِ الـخريــــفِ * وكـــفِّ الــشريـــــــفِ

وقـــلــبٍ أبـــــي

بــعــــدلٍ صـحـيـحِ * وعــــقـلٍ رجــيــح ٍ* وحـســمٍ مــريــــــح ٍ

مــــن الــتـعـــبِ

ســلـيــلُ الـكـُمــاة ِ * أســـودِ الـــفــلاة ِ * و حــــــزِبِ الــثـَّـبـــاتِ

بــنـَهْــج ِ الــنــبـــــي

عــلـيـهِ الـــصَّــلاة ُ * لــه الــمَـكـْـرُمـَات ُ * لــــــــهُ الـمُــعـجـزاتُ

مـن الــــكـَـتـِـــــبِ

***********

لــعــبــدِ الـعـزيــزِ * رُؤىً بــالــغـَــريـــزِ * مـُـقـيــمُ الـرَّ كِـيـــــزِ

عــلـــى الــشــهـــبِ

مــوحـَّـدُ دوْلـَـــــهْ * بــفــكــرٍ و صَـوْلـَــــه ْ * و فـي كـــلِّ جَـوْلـَــهْ

بـــلا مـَــثـْــلـَــبِ

حــلــيــم ٌ صــبــور ُ * رحـيــمٌ غــفـــورُ * فـأيــــــنَ الــصـقـــورُ

مـــن الــثـعـلــبِ ؟

قــوي ُّ الــشـكـيــمـه ْ * ثـَـبــيـت ُ الـعـزيـمـه ْ * رُؤاه ُ حــكـيــمـَـــــهْ

عــلــى الــكـُـــرَبِ

رَمـــــاه ُ الــرَّصـاص ُ * و عـَـــز َّ اقـْـتـِنــــاص ُ * فـَــــلاة َ مـَـنـــاصُ

مِـــن َ الـــغـَـلـَـبِ

فــــدانَ الــمَـفــاز ُ * لـــه ُ و الــحــجـــاز ُ * و ذاكَ الـــنـِّـجــــــازُ

مــنَ الــعـَـجـَــبِ

*******

و مـِـسـْك ُ خـِتــامـي * الــــــيـكَ سـلا مـي * ايـا ابـْـــــن َ الـكـــــرامِ

مـــــن الــعــربِ

وقـد قـلـــتُ قـولــي * بـــلا أيِّ مــــيـْل * و لا حــب َّ نـَيـْلـِــــــــي

مـــنَ الــنـَّـشـَّبِ

رجـــاء ُضــمــيـــري * قـَـبــول ُ شـُـعـُـــوري * و عـفـو ُ قـُــــصُـوري

و ذا مـَــطـْــلـَـبِـي

وَ دامَ البقاءُ* بكمْ و السـَّـناء* وَ طابَ الـبَـهـاءُ

مـَــدى الـــحـِــقـَـــبِ

***













قصائد لخادم الحرمين الشريفين

1

فـــــــداؤكَ مــهــجــة ٌ تــشــدو و نــفــسُ

جــزاءا للـْـغـِــراسِ و طـابَ غــَـــرْسُ

أبــوك مــوحــد ُ الأ وطـــان ِ قـَــبـْــــــــلاً

و فــيـك َ مـَـضـاؤه ُ شـكـل ٌ و جـِــرْسُ

تـُـــذَكـِّـرُنــي صِـفـاتـُكَ يا مــلــيــــكـــي

بـــوالـــدِكَ الــعَــظــيــم ِو عــــز َّ رأسُ

وَ هــا انـِّي أتـيـتـُـكَ بــالــمـَـعـــانـــــــي

قـــواف ٍ مـن سَــنـاكَ الـيــوم َ خـُـرْسُ

عليكَ على ذدويكَ على بَـنيكَ

سـعــود ٌ كــلـُّهـا فـي الــد َّ هــرِ عـرْسُ

***



2

الـحـمـدُ لله زالَ الـهـمُّ و انـْـقَـلـبــا

هذا شِـفــا ؤكَ كـان الـنـصـرَ و الـطـلـبـا

يا صانِـعَ الـمـجـدِ يا مـنـَّـاعَ جائـحَـةٍ

يا قـائدا نـصـرَ الاسلامَ و الـعـربـا

يا داعِـمَ الـدِّيـن ِ اذ ْ تـَـحْـمي مـبـادِءَهَ

اللهُ أعـطـاكَ مـنْـهُ نـَـصْـرَهُ و حـبـىَ

و أنتَ أعــطـيـتَ لا زُلـْـفىَ و لا وَجَـلا

و أنـتَ أَعـْـطَـيـْـتَ لِـلـدَّ يـان ِ مُـحْـتـسِـبـا

فكم يتيم ٍ كـسـيـر ٍ أنتَ عـائِـلُـهُ

طـيـَّـبْــتَ خـاطِـرَهُ عـطـفـا فـكـنـتَ أبـا

يا سـائسَ العـصر ِ كمْ سـيَّـسْـتَ مـعْـضـلة ً

و كم تركتَ من الأعـداءِ مُـرْ تَـعِـبا

اذ كنتَ في الشدةِ الجَـهْـماءِ منْ حِـمَـم ٍ

و لم تـمَـكـِّـنْ منَ الأ عـْـداءِ مـغــتـصِـبـا

و كمْ تتفـانَـيْـتَ في فـكْـر ٍ و في عَـمَــل ٍ

جـيـلي صـنـيـعُـكَ من أفـْـضـالِـكَ اكـْـتـسـبـا

عـلـماً و أمـنـاً و هذا الملكَ تـجـْـعـلـُهُ

في خـدْمَـةِ الـنـَّـاس ِ لا يُــغْـريكَ ما جَـلَـبـا

---

انـَّـا لَـنَـفـْـديكَ بالأ رواح ِ نـحـمِـلـهـا

على الأ كُـفِّ نـخوضُ الـحَـتْـفَ و اللـَّـهـبـا

و اسلمْ لـشـعْـبِـكَ كم كَـفٍ لكمْ رُفِـعَـتْ

الى العليِّ فأعْــطىَ الـشـَّـعـبَ ما طـلـبـا

***

--------------------------



3



مــلـيــكُ الــجــلالِ * حــمــيـدُ الــخــصــالِ * عـمــيـدُ الــرجـالِ

ذرى الــــــــرّبِ

ذكـــــاء ُالـــفـــهودِ * وقـــلــبُ الأســـــودِ * عــريــقُ الـجــدودِ

عـــظــيـــمُ الأبِِ

بــيــاض الأ يــــــادي * عــــلـى ذي الـعـبـاد * هـمــى لـلــبِـعـــادِ

ولــــلأ قـــــــــــــربِ

ودفـــقٌ عــطـــاهُ * عــلـــى مــــــــن رآه * ومــن ذا نــصـــــاه

و لم يـــجـــــــــــــبِ

وعــــدل الـمـلــوك * وبـــــــيـض الـســـــــلوك * بـدون شــريــكٍ ومـــــغـــتـــصـــــــبِ

ولا من شريــــكٍ من ارْضِ الـــشــروقِ

ولا مـن شــريــكٍ مــن الـمــغــربِ

لـــطـيــف الــمـعـانـي * كـــريـم اـلـســــــان * دفــيــق الـحـنـان

لــــذِي الـــطـَّـــلــبِ

و وجـــهٌ كـَـــــروبُ * اذا مــا الــخـُـطـــــوبُ * لـَوَتـْهــا الــــدُّروب

عـــلــى الــعـَــطـَـبِ

وقــلـــــبٌ صَــمــودُ * وجــيــشٌ أســــودُ * وتــلـك الــحــــــدودُ

قــبــور الــغــبــي

وســبـــــعٌ مــهــولُ * الــيـه الــفــحـــولُ * وعـنـــــه الـــفـلـولُ

بـلا سـَـلـَـــــبِ

رحــيـــبٌ مَـــــداهُ * ســنـِـيٌ ســنـــــاهُ * جـحـيــمٌ لــظــــــاهُ

لــمُــحْـتـَرِبِ

حــكــيــمُ الـقــيـادِ * عَـــلِــيُّ الـعِـــمـادِ * عَـلـَى كـُلِّ عـــــــــادٍ

مـن الــشـُّهِـبِ

***********

رفــيــع الـمـقــــام * طـبـيـب الــســقــام * وظــــــــلُّ الــغـَـمـامِ

بــلا حــــاجــــبِ

بـــعــيــدُ الـمرامـي * ثـَبـِـيـتُ الـزَّمـــــامِ * وحــبــــــلُ الأ نـــــامِ

عــلـى الــغــاربِ

حــســـود ُسـَـنـــاهُ * ضــئــيــلٌ جــنــاه ُ * عــظيــم ٌ عــنــــــاهُ

بـلا مــكــســبِ

*************

مـعـيــن ُ الـضـعـيـفِ * بـِـمُــزْنِ الـخريــــفِ * وكـــفِّ الــشريـــــــفِ

وقـــلــبٍ أبـــــي

بــعــــدلٍ صـحـيـحِ * وعــــقـلٍ رجــيــح ٍ* وحـســمٍ مــريــــــح ٍ

مــــن الــتـعـــبِ

ســلـيــلُ الـكـُمــاة ِ * أســـودِ الـــفــلاة ِ * و حــــــزِبِ الــثـَّـبـــاتِ

بــنـَهْــج ِ الــنــبـــــي

عــلـيـهِ الـــصَّــلاة ُ * لــه الــمَـكـْـرُمـَات ُ * لــــــــهُ الـمُــعـجـزاتُ

مـن الــــكـَـتـِـــــبِ

***********

لــعــبــدِ الـعـزيــزِ * رُؤىً بــالــغـَــريـــزِ * مـُـقـيــمُ الـرَّ كِـيـــــزِ

عــلـــى الــشــهـــبِ

مــوحـَّـدُ دوْلـَـــــهْ * بــفــكــرٍ و صَـوْلـَــــه ْ * و فـي كـــلِّ جَـوْلـَــهْ

بـــلا مـَــثـْــلـَــبِ

حــلــيــم ٌ صــبــور ُ * رحـيــمٌ غــفـــورُ * فـأيــــــنَ الــصـقـــورُ

مـــن الــثـعـلــبِ ؟

قــوي ُّ الــشـكـيــمـه ْ * ثـَـبــيـت ُ الـعـزيـمـه ْ * رُؤاه ُ حــكـيــمـَـــــهْ

عــلــى الــكـُـــرَبِ

رَمـــــاه ُ الــرَّصـاص ُ * و عـَـــز َّ اقـْـتـِنــــاص ُ * فـَــــلاة َ مـَـنـــاصُ

مِـــن َ الـــغـَـلـَـبِ

فــــدانَ الــمَـفــاز ُ * لـــه ُ و الــحــجـــاز ُ * و ذاكَ الـــنـِّـجــــــازُ

مــنَ الــعـَـجـَــبِ

*******

و مـِـسـْك ُ خـِتــامـي * الــــــيـكَ سـلا مـي * ايـا ابـْـــــن َ الـكـــــرامِ

مـــــن الــعــربِ

وقـد قـلـــتُ قـولــي * بـــلا أيِّ مــــيـْل * و لا حــب َّ نـَيـْلـِــــــــي

مـــنَ الــنـَّـشـَّبِ

رجـــاء ُضــمــيـــري * قـَـبــول ُ شـُـعـُـــوري * و عـفـو ُ قـُــــصُـوري

و ذا مـَــطـْــلـَـبِـي

وَ دامَ البقاءُ* بكمْ و السـَّـناء* وَ طابَ الـبَـهـاءُ

مـَــدى الـــحـِــقـَـــبِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصائد لخادم الحرمين الشريفين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة صرفند الأساسية للبنين :: منتدى الشعر والأدب-
انتقل الى: