مدرسة صرفند الأساسية للبنين
كل عام وأنتم بخير بمناسبة بداية العام الدراسي الجديد2010-2011

مدرسة صرفند الأساسية للبنين

أهلاً وسهلاً بكم في منتديات مدرسة صرفند _غزة_الشيخ رضوان_خلف ابراج المقوسي
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
نخبركم بأنه تم افتتاح منتدى المتفوقين على الرابط التاليwww.reefaq.yoo7.com ونرجوا منكم التسجيل في المنتدى والمشاركة

شاطر | 
 

 قصائد لخادم الحرمين الشريفين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شادي
مشرف متخصص
مشرف متخصص
avatar

عدد المساهمات : 152
نقاط : 1426
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/11/2009

مُساهمةموضوع: قصائد لخادم الحرمين الشريفين   25/11/2009, 5:26 am

فـــــــداؤكَ مــهــجــة ٌ تــشــدو و نــفــسُ

جــزاءا للـْـغـِــراسِ و طـابَ غــَـــرْسُ

أبــوك مــوحــد ُ الأ وطـــان ِ قـَــبـْــــــــلاً

و فــيـك َ مـَـضـاؤه ُ شـكـل ٌ و جـِــرْسُ

تـُـــذَكـِّـرُنــي صِـفـاتـُكَ يا مــلــيــــكـــي

بـــوالـــدِكَ الــعَــظــيــم ِو عــــز َّ رأسُ

وَ هــا انـِّي أتـيـتـُـكَ بــالــمـَـعـــانـــــــي

قـــواف ٍ مـن سَــنـاكَ الـيــوم َ خـُـرْسُ

عليكَ على ذدويكَ على بَـنيكَ

سـعــود ٌ كــلـُّهـا فـي الــد َّ هــرِ عـرْسُ

***



2

الـحـمـدُ لله زالَ الـهـمُّ و انـْـقَـلـبــا

هذا شِـفــا ؤكَ كـان الـنـصـرَ و الـطـلـبـا

يا صانِـعَ الـمـجـدِ يا مـنـَّـاعَ جائـحَـةٍ

يا قـائدا نـصـرَ الاسلامَ و الـعـربـا

يا داعِـمَ الـدِّيـن ِ اذ ْ تـَـحْـمي مـبـادِءَهَ

اللهُ أعـطـاكَ مـنْـهُ نـَـصْـرَهُ و حـبـىَ

و أنتَ أعــطـيـتَ لا زُلـْـفىَ و لا وَجَـلا

و أنـتَ أَعـْـطَـيـْـتَ لِـلـدَّ يـان ِ مُـحْـتـسِـبـا

فكم يتيم ٍ كـسـيـر ٍ أنتَ عـائِـلُـهُ

طـيـَّـبْــتَ خـاطِـرَهُ عـطـفـا فـكـنـتَ أبـا

يا سـائسَ العـصر ِ كمْ سـيَّـسْـتَ مـعْـضـلة ً

و كم تركتَ من الأعـداءِ مُـرْ تَـعِـبا

اذ كنتَ في الشدةِ الجَـهْـماءِ منْ حِـمَـم ٍ

و لم تـمَـكـِّـنْ منَ الأ عـْـداءِ مـغــتـصِـبـا

و كمْ تتفـانَـيْـتَ في فـكْـر ٍ و في عَـمَــل ٍ

جـيـلي صـنـيـعُـكَ من أفـْـضـالِـكَ اكـْـتـسـبـا

عـلـماً و أمـنـاً و هذا الملكَ تـجـْـعـلـُهُ

في خـدْمَـةِ الـنـَّـاس ِ لا يُــغْـريكَ ما جَـلَـبـا

---

انـَّـا لَـنَـفـْـديكَ بالأ رواح ِ نـحـمِـلـهـا

على الأ كُـفِّ نـخوضُ الـحَـتْـفَ و اللـَّـهـبـا

و اسلمْ لـشـعْـبِـكَ كم كَـفٍ لكمْ رُفِـعَـتْ

الى العليِّ فأعْــطىَ الـشـَّـعـبَ ما طـلـبـا

***

--------------------------



3



مــلـيــكُ الــجــلالِ * حــمــيـدُ الــخــصــالِ * عـمــيـدُ الــرجـالِ

ذرى الــــــــرّبِ

ذكـــــاء ُالـــفـــهودِ * وقـــلــبُ الأســـــودِ * عــريــقُ الـجــدودِ

عـــظــيـــمُ الأبِِ

بــيــاض الأ يــــــادي * عــــلـى ذي الـعـبـاد * هـمــى لـلــبِـعـــادِ

ولــــلأ قـــــــــــــربِ

ودفـــقٌ عــطـــاهُ * عــلـــى مــــــــن رآه * ومــن ذا نــصـــــاه

و لم يـــجـــــــــــــبِ

وعــــدل الـمـلــوك * وبـــــــيـض الـســـــــلوك * بـدون شــريــكٍ ومـــــغـــتـــصـــــــبِ

ولا من شريــــكٍ من ارْضِ الـــشــروقِ

ولا مـن شــريــكٍ مــن الـمــغــربِ

لـــطـيــف الــمـعـانـي * كـــريـم اـلـســــــان * دفــيــق الـحـنـان

لــــذِي الـــطـَّـــلــبِ

و وجـــهٌ كـَـــــروبُ * اذا مــا الــخـُـطـــــوبُ * لـَوَتـْهــا الــــدُّروب

عـــلــى الــعـَــطـَـبِ

وقــلـــــبٌ صَــمــودُ * وجــيــشٌ أســــودُ * وتــلـك الــحــــــدودُ

قــبــور الــغــبــي

وســبـــــعٌ مــهــولُ * الــيـه الــفــحـــولُ * وعـنـــــه الـــفـلـولُ

بـلا سـَـلـَـــــبِ

رحــيـــبٌ مَـــــداهُ * ســنـِـيٌ ســنـــــاهُ * جـحـيــمٌ لــظــــــاهُ

لــمُــحْـتـَرِبِ

حــكــيــمُ الـقــيـادِ * عَـــلِــيُّ الـعِـــمـادِ * عَـلـَى كـُلِّ عـــــــــادٍ

مـن الــشـُّهِـبِ

***********

رفــيــع الـمـقــــام * طـبـيـب الــســقــام * وظــــــــلُّ الــغـَـمـامِ

بــلا حــــاجــــبِ

بـــعــيــدُ الـمرامـي * ثـَبـِـيـتُ الـزَّمـــــامِ * وحــبــــــلُ الأ نـــــامِ

عــلـى الــغــاربِ

حــســـود ُسـَـنـــاهُ * ضــئــيــلٌ جــنــاه ُ * عــظيــم ٌ عــنــــــاهُ

بـلا مــكــســبِ

*************

مـعـيــن ُ الـضـعـيـفِ * بـِـمُــزْنِ الـخريــــفِ * وكـــفِّ الــشريـــــــفِ

وقـــلــبٍ أبـــــي

بــعــــدلٍ صـحـيـحِ * وعــــقـلٍ رجــيــح ٍ* وحـســمٍ مــريــــــح ٍ

مــــن الــتـعـــبِ

ســلـيــلُ الـكـُمــاة ِ * أســـودِ الـــفــلاة ِ * و حــــــزِبِ الــثـَّـبـــاتِ

بــنـَهْــج ِ الــنــبـــــي

عــلـيـهِ الـــصَّــلاة ُ * لــه الــمَـكـْـرُمـَات ُ * لــــــــهُ الـمُــعـجـزاتُ

مـن الــــكـَـتـِـــــبِ

***********

لــعــبــدِ الـعـزيــزِ * رُؤىً بــالــغـَــريـــزِ * مـُـقـيــمُ الـرَّ كِـيـــــزِ

عــلـــى الــشــهـــبِ

مــوحـَّـدُ دوْلـَـــــهْ * بــفــكــرٍ و صَـوْلـَــــه ْ * و فـي كـــلِّ جَـوْلـَــهْ

بـــلا مـَــثـْــلـَــبِ

حــلــيــم ٌ صــبــور ُ * رحـيــمٌ غــفـــورُ * فـأيــــــنَ الــصـقـــورُ

مـــن الــثـعـلــبِ ؟

قــوي ُّ الــشـكـيــمـه ْ * ثـَـبــيـت ُ الـعـزيـمـه ْ * رُؤاه ُ حــكـيــمـَـــــهْ

عــلــى الــكـُـــرَبِ

رَمـــــاه ُ الــرَّصـاص ُ * و عـَـــز َّ اقـْـتـِنــــاص ُ * فـَــــلاة َ مـَـنـــاصُ

مِـــن َ الـــغـَـلـَـبِ

فــــدانَ الــمَـفــاز ُ * لـــه ُ و الــحــجـــاز ُ * و ذاكَ الـــنـِّـجــــــازُ

مــنَ الــعـَـجـَــبِ

*******

و مـِـسـْك ُ خـِتــامـي * الــــــيـكَ سـلا مـي * ايـا ابـْـــــن َ الـكـــــرامِ

مـــــن الــعــربِ

وقـد قـلـــتُ قـولــي * بـــلا أيِّ مــــيـْل * و لا حــب َّ نـَيـْلـِــــــــي

مـــنَ الــنـَّـشـَّبِ

رجـــاء ُضــمــيـــري * قـَـبــول ُ شـُـعـُـــوري * و عـفـو ُ قـُــــصُـوري

و ذا مـَــطـْــلـَـبِـي

وَ دامَ البقاءُ* بكمْ و السـَّـناء* وَ طابَ الـبَـهـاءُ

مـَــدى الـــحـِــقـَـــبِ

***













قصائد لخادم الحرمين الشريفين

1

فـــــــداؤكَ مــهــجــة ٌ تــشــدو و نــفــسُ

جــزاءا للـْـغـِــراسِ و طـابَ غــَـــرْسُ

أبــوك مــوحــد ُ الأ وطـــان ِ قـَــبـْــــــــلاً

و فــيـك َ مـَـضـاؤه ُ شـكـل ٌ و جـِــرْسُ

تـُـــذَكـِّـرُنــي صِـفـاتـُكَ يا مــلــيــــكـــي

بـــوالـــدِكَ الــعَــظــيــم ِو عــــز َّ رأسُ

وَ هــا انـِّي أتـيـتـُـكَ بــالــمـَـعـــانـــــــي

قـــواف ٍ مـن سَــنـاكَ الـيــوم َ خـُـرْسُ

عليكَ على ذدويكَ على بَـنيكَ

سـعــود ٌ كــلـُّهـا فـي الــد َّ هــرِ عـرْسُ

***



2

الـحـمـدُ لله زالَ الـهـمُّ و انـْـقَـلـبــا

هذا شِـفــا ؤكَ كـان الـنـصـرَ و الـطـلـبـا

يا صانِـعَ الـمـجـدِ يا مـنـَّـاعَ جائـحَـةٍ

يا قـائدا نـصـرَ الاسلامَ و الـعـربـا

يا داعِـمَ الـدِّيـن ِ اذ ْ تـَـحْـمي مـبـادِءَهَ

اللهُ أعـطـاكَ مـنْـهُ نـَـصْـرَهُ و حـبـىَ

و أنتَ أعــطـيـتَ لا زُلـْـفىَ و لا وَجَـلا

و أنـتَ أَعـْـطَـيـْـتَ لِـلـدَّ يـان ِ مُـحْـتـسِـبـا

فكم يتيم ٍ كـسـيـر ٍ أنتَ عـائِـلُـهُ

طـيـَّـبْــتَ خـاطِـرَهُ عـطـفـا فـكـنـتَ أبـا

يا سـائسَ العـصر ِ كمْ سـيَّـسْـتَ مـعْـضـلة ً

و كم تركتَ من الأعـداءِ مُـرْ تَـعِـبا

اذ كنتَ في الشدةِ الجَـهْـماءِ منْ حِـمَـم ٍ

و لم تـمَـكـِّـنْ منَ الأ عـْـداءِ مـغــتـصِـبـا

و كمْ تتفـانَـيْـتَ في فـكْـر ٍ و في عَـمَــل ٍ

جـيـلي صـنـيـعُـكَ من أفـْـضـالِـكَ اكـْـتـسـبـا

عـلـماً و أمـنـاً و هذا الملكَ تـجـْـعـلـُهُ

في خـدْمَـةِ الـنـَّـاس ِ لا يُــغْـريكَ ما جَـلَـبـا

---

انـَّـا لَـنَـفـْـديكَ بالأ رواح ِ نـحـمِـلـهـا

على الأ كُـفِّ نـخوضُ الـحَـتْـفَ و اللـَّـهـبـا

و اسلمْ لـشـعْـبِـكَ كم كَـفٍ لكمْ رُفِـعَـتْ

الى العليِّ فأعْــطىَ الـشـَّـعـبَ ما طـلـبـا

***

--------------------------



3



مــلـيــكُ الــجــلالِ * حــمــيـدُ الــخــصــالِ * عـمــيـدُ الــرجـالِ

ذرى الــــــــرّبِ

ذكـــــاء ُالـــفـــهودِ * وقـــلــبُ الأســـــودِ * عــريــقُ الـجــدودِ

عـــظــيـــمُ الأبِِ

بــيــاض الأ يــــــادي * عــــلـى ذي الـعـبـاد * هـمــى لـلــبِـعـــادِ

ولــــلأ قـــــــــــــربِ

ودفـــقٌ عــطـــاهُ * عــلـــى مــــــــن رآه * ومــن ذا نــصـــــاه

و لم يـــجـــــــــــــبِ

وعــــدل الـمـلــوك * وبـــــــيـض الـســـــــلوك * بـدون شــريــكٍ ومـــــغـــتـــصـــــــبِ

ولا من شريــــكٍ من ارْضِ الـــشــروقِ

ولا مـن شــريــكٍ مــن الـمــغــربِ

لـــطـيــف الــمـعـانـي * كـــريـم اـلـســــــان * دفــيــق الـحـنـان

لــــذِي الـــطـَّـــلــبِ

و وجـــهٌ كـَـــــروبُ * اذا مــا الــخـُـطـــــوبُ * لـَوَتـْهــا الــــدُّروب

عـــلــى الــعـَــطـَـبِ

وقــلـــــبٌ صَــمــودُ * وجــيــشٌ أســــودُ * وتــلـك الــحــــــدودُ

قــبــور الــغــبــي

وســبـــــعٌ مــهــولُ * الــيـه الــفــحـــولُ * وعـنـــــه الـــفـلـولُ

بـلا سـَـلـَـــــبِ

رحــيـــبٌ مَـــــداهُ * ســنـِـيٌ ســنـــــاهُ * جـحـيــمٌ لــظــــــاهُ

لــمُــحْـتـَرِبِ

حــكــيــمُ الـقــيـادِ * عَـــلِــيُّ الـعِـــمـادِ * عَـلـَى كـُلِّ عـــــــــادٍ

مـن الــشـُّهِـبِ

***********

رفــيــع الـمـقــــام * طـبـيـب الــســقــام * وظــــــــلُّ الــغـَـمـامِ

بــلا حــــاجــــبِ

بـــعــيــدُ الـمرامـي * ثـَبـِـيـتُ الـزَّمـــــامِ * وحــبــــــلُ الأ نـــــامِ

عــلـى الــغــاربِ

حــســـود ُسـَـنـــاهُ * ضــئــيــلٌ جــنــاه ُ * عــظيــم ٌ عــنــــــاهُ

بـلا مــكــســبِ

*************

مـعـيــن ُ الـضـعـيـفِ * بـِـمُــزْنِ الـخريــــفِ * وكـــفِّ الــشريـــــــفِ

وقـــلــبٍ أبـــــي

بــعــــدلٍ صـحـيـحِ * وعــــقـلٍ رجــيــح ٍ* وحـســمٍ مــريــــــح ٍ

مــــن الــتـعـــبِ

ســلـيــلُ الـكـُمــاة ِ * أســـودِ الـــفــلاة ِ * و حــــــزِبِ الــثـَّـبـــاتِ

بــنـَهْــج ِ الــنــبـــــي

عــلـيـهِ الـــصَّــلاة ُ * لــه الــمَـكـْـرُمـَات ُ * لــــــــهُ الـمُــعـجـزاتُ

مـن الــــكـَـتـِـــــبِ

***********

لــعــبــدِ الـعـزيــزِ * رُؤىً بــالــغـَــريـــزِ * مـُـقـيــمُ الـرَّ كِـيـــــزِ

عــلـــى الــشــهـــبِ

مــوحـَّـدُ دوْلـَـــــهْ * بــفــكــرٍ و صَـوْلـَــــه ْ * و فـي كـــلِّ جَـوْلـَــهْ

بـــلا مـَــثـْــلـَــبِ

حــلــيــم ٌ صــبــور ُ * رحـيــمٌ غــفـــورُ * فـأيــــــنَ الــصـقـــورُ

مـــن الــثـعـلــبِ ؟

قــوي ُّ الــشـكـيــمـه ْ * ثـَـبــيـت ُ الـعـزيـمـه ْ * رُؤاه ُ حــكـيــمـَـــــهْ

عــلــى الــكـُـــرَبِ

رَمـــــاه ُ الــرَّصـاص ُ * و عـَـــز َّ اقـْـتـِنــــاص ُ * فـَــــلاة َ مـَـنـــاصُ

مِـــن َ الـــغـَـلـَـبِ

فــــدانَ الــمَـفــاز ُ * لـــه ُ و الــحــجـــاز ُ * و ذاكَ الـــنـِّـجــــــازُ

مــنَ الــعـَـجـَــبِ

*******

و مـِـسـْك ُ خـِتــامـي * الــــــيـكَ سـلا مـي * ايـا ابـْـــــن َ الـكـــــرامِ

مـــــن الــعــربِ

وقـد قـلـــتُ قـولــي * بـــلا أيِّ مــــيـْل * و لا حــب َّ نـَيـْلـِــــــــي

مـــنَ الــنـَّـشـَّبِ

رجـــاء ُضــمــيـــري * قـَـبــول ُ شـُـعـُـــوري * و عـفـو ُ قـُــــصُـوري

و ذا مـَــطـْــلـَـبِـي

وَ دامَ البقاءُ* بكمْ و السـَّـناء* وَ طابَ الـبَـهـاءُ

مـَــدى الـــحـِــقـَـــبِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصائد لخادم الحرمين الشريفين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة صرفند الأساسية للبنين :: منتدى الشعر والأدب-
انتقل الى: